• دولار أمريكي 3.36
  • دينار أردني 4.74
  • يورو 4
  • جنيه مصري 0.21
05:27 م - الخميس 08 / ديسمبر / 2022

القيادي المدلل: عمليات الضفة شكلت مرحلة جديدة والاحتلال تنتظره أيام سوداء

القيادي المدلل: عمليات الضفة شكلت مرحلة جديدة والاحتلال تنتظره أيام سوداء

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أحمد المدلل أن عملية "بيت إيل" وما سيتلوها من عمليات المقاومة تأتي تأكيداً على تكامل وتمدد العمل المقاوم الذي انطلقت شرارته من كتيبة نفق الحرية (كتيبة جنين)، ليشتعل في كل أرجاء الضفة الغربية والقدس رداً على جرائم الاحتلال ضد أبناء شعبنا.

وأوضح القيادي المدلل في تصريح  أن عملية بيت إيل أوصلت رسالة المقاومة إلى الاحتلال الصهيوني بأن دماء أبناء شعبنا الطاهرة التي تُسفك كل يوم على امتداد الوطن، لن تذهب هدراً، بل تعطى مزيداً من الدافعية لأبناء شعبنا للالتحاق بالمقاومة.

وقال: "هذه رسالة ممهورة بالدم مفادها أن مرحلة جديدة يسطرها شعبنا بعنفوان منقطع النظير وجرأة تفتح آفاق التحام شعبي مقاوم في الضفة الغربية والقدس، ما يجعل معركة (وحدة الساحات) تتجسد واقعاً حتمياً يقض مضاجع الاحتلال ويزلزل أركانه.

وأضاف: "أيام سوداء تنتظر الاحتلال، وهي لن تنتهى إلا بزواله، هذه المقاومة التي تنتفض في عروق الشباب الثائر في الضفة الغربية والقدس كما في غزة الحاضنة لراجمات الصواريخ كما هي انتفاضة الكرامة في أراضي ال٤٨ وشعبنا الصابر في الشتات يحتضن مقاومة تنمو في مخيماته من جديد بوصلتها باتجاه القدس، كل هذا يعبد طريق الانتصار والحرية والعودة، وما على الاحتلال إلا أن ينتظر مزيداً من اشتعال عمليات المقاومة وانتفاضة شعبية تحرق الأرض تحت أقدام جنوده ومستوطنيه.

وتابع قوله: "شعبنا يصنع وحدته من خلال البنادق الحرة التي تنطلق في كل أنحاء الضفة والقدس تمثلها كتائب سرايا القدس والتي تتمدد على طول الضفة الغربية وعرضها، وكتائب شهداء الاقصى، ومجموعات عرين الأسود، وكل الكتائب المقاومة في الضفة والقدس رغم التنسيق الأمني ما يُشكل صفعة في وجوه أولئك الذين ينتظرون على أبواب الشرعية الدولية الظالمة.