• دولار أمريكي 3.36
  • دينار أردني 4.74
  • يورو 4
  • جنيه مصري 0.21
07:24 م - الجمعة 30 / سبتمبر / 2022

وقفة تضامنية مع الأسيرين المضربين عن الطعام في رام الله

وقفة تضامنية مع الأسيرين المضربين عن الطعام في رام الله

نظم عشرات النشطاء والمواطنين، مساء اليوم الاثنين، وقفة تضامنية مع الأسيرين المضربين عن الطعام خليل عواودة ورائد ريان أمام ميدان المنارة وسط مدينة رام الله.

وقالت مصادر محلية، إن عشرات المواطنين رفعوا صور الأسيرين عواودة وريان وسط هتافات داعمة، معربين عن رفضهم لسياسة الاعتقال الإداري، وضرورة التحرك الفعلي نصرة للأسرى.

وقال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر عدنان، إنه في كل يوم تصل رسائل قوية من الأسيرين عواودة وريان، يعلنان فيها أنه لا تراجع ولا انكسار ولا خضوع في هذه المواجه.

وأضاف عدنان، أن زيارة بايدن جاءت تدنيسا لأرض فلسطين، وسط عدوان من الاحتلال بضوء أخضر من الإدارة الأمريكية والذي لم يكن إلا بالتطبيع العربي.

ويواصل الأسير رائد ريان (28 عاما) من بلدة بيت دقو غرب القدس، يواصل إضرابه لليوم الـ103، وهو معتقل إداري منذ 3/11/2021، ويقبع حاليا في سجن "الرملة".

ويواصل الأسير خليل عواودة (40 عاما) من بلدة إذنا غرب الخليل، إضرابه لليوم 137، حيث خاض إضراباً لمدة 111 يوماً وعلقه لأيام ثم عاد إلى الإضراب بعد أن نكث الاحتلال بوعده وأصدر بحقه أمر اعتقال إداري جديد أربعة أشهر، علما أنه معتقل منذ 27/12/2021.

وعواودة متزوج وأب لأربع طفلات، وأسير سابق أمضى سنوات في سجون الاحتلال.

وبالتزامن مع إضراب عواودة وريان، يواصل المعتقلون الإداريون مقاطعتهم لمحاكم الاحتلال الإسرائيلي لليوم الـ197 على التوالي، وذلك في إطار مواجهتهم لجريمة الاعتقال الإداري.

وتتذرع سلطات الاحتلال وإدارات المعتقلات، بأن المعتقلين الإداريين لهم ملفات سرية لا يمكن الكشف عنها مطلقا، فلا يعرف المعتقل مدة محكوميته ولا التهمة الموجهة إليه.