• دولار أمريكي 3.36
  • دينار أردني 4.74
  • يورو 4
  • جنيه مصري 0.21
02:42 ص - الإثنين 23 / مايو / 2022

الاحتلال يصعّد بالقدس ولابيد يقتحم ساحة باب العامود (شاهد)

الاحتلال يصعّد بالقدس ولابيد يقتحم ساحة باب العامود (شاهد)

قالت مؤسسة الهلال الأحمر الفلسطيني في القدس، إن ١٩ شخصا أصيبوا خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في باب العامود بالقدس المحتلة، بينها إصابات بالرصاص وأخرى جراء اعتداءات بالضرب المبرح.

 

كما اعتقلت قوات الاحتلال 17 مواطناً على الأقل، وأبعدت نائب مدير أوقاف القدس عن المسجد الأقصى، ونصبت قواتها مركزا متنقلا لها قرب ساحة باب العمود في القدس المحتلة، بالتزامن مع زيارة استفزاية قام بها وزير خارجية الاحتلال يائير لابيد إلى منطقة باب العامود بالقدس المحتلة وسط انتشار إسرائيلي مكثف.

 

 

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" بأن "شرطة الاحتلال زودت المركز المتنقل بكشافات إنارة إضافية، بعد ليلة شهدت اعتداءات على الشبان واعتقالات طالت خمسة منهم على الأقل، إضافة لمنع طواقم الإسعاف من التواجد بالمنطقة".

 

ومواصلة لتصعيدها اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الأحد، شابين بعد دهم وتفتيش عدد من المنازل في أحياء البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

وأفادت مصادر مقدسية بأن قوات الاحتلال اقتحمت حي بطن الهوى في بلدة سلوان بالقدس المحتلة، وفتشت عددا من المحال التجارية والمنازل في الحي، مشيرة إلى اعتقال الشاب منذر الرجبي، بعد اقتحام منزله في حي بطن الهوى.

واقتحمت قوات الاحتلال منازل المقدسيين بشارع الواد في البلدة القديمة، وأجرت عمليات تفتيش بها.

وذكرت مصادر مقدسية أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب راضي الددو من شارع الواد بالبلدة القديمة من القدس، بعد أن داهمت عدة منازل وفتشتها.

وفي سياق متصل، مددت محكمة الاحتلال في القدس، اعتقال المصور المقدسي محمد دويك حتى الأربعاء القادم.

وأفادت عائلة دويك بأن عناصر من مخابرات وشرطة الاحتلال اقتحمت المنزل في بلدة بيت حنينا شمالي القدس، عند الساعة الرابعة والنصف فجرًا، بشكل همجي.

وذكرت أن قوات الاحتلال داهمت المنزل وصادرت على الفور هاتف دويك و"اللابتوب" الخاص به، ثم اعتقلته واقتادته إلى أحد مراكز التوقيف.

وفي الآونة الأخيرة ارتفعت وتيرة استهداف قوات الاحتلال للشبان المقدسيين، وخاصة في شهر رمضان المبارك.

وتستهدف سلطات الاحتلال المقدسيين من خلال الاعتقالات والإبعاد والغرامات وهدم البيوت، بهدف عزل المسجد الأقصى وحماية اقتحامات المستوطنين.

 

 

إبعاد الشيخ بكيرات

 

إلى ذلك أفادت مصادر صحفية فلسطينية إلى أن مخابرات الاحتلال سلمت نائب مدير دائرة الأوقاف الإسلامية د. ناجح بكيرات قراراً بالإبعاد عن المسجد الأقصى لمدة ٦ أشهر بعد استدعائه للتحقيق صباح الأحد.