• دولار أمريكي 3.36
  • دينار أردني 4.74
  • يورو 4
  • جنيه مصري 0.21
03:03 ص - الإثنين 23 / مايو / 2022

الشخصية الإسلامية بين القيادة والكاريزما

الشخصية الإسلامية بين القيادة والكاريزما

 

نظم مركز فلسطين للدراسات والبحوث الأحد 27/ فبراير 2022 ندوة سياسية بعنوان "الشخصية الإسلامية ...وكاريزما القيادة"، حيث أدار اللقاء الدكتور رياض أبو راس مدير مركز فلسطين للدراسات والبحوث، وقد حضر اللقاء مجموعة من المفكرين والمحللين.

وفي بداية اللقاء، افتتح الدكتور أشرف الكرد مسئول قسم الدراسات في مركز فلسطين للدراسات والبحوث، اللقاء حيث رحب بالحضور وعرَّف باللقاء الذي يرتكز على دور القيادة الإسلامية في الوقت المعاصر.

وأنتقل الحديث إلى الدكتور رياض أبو راس حيث تحدث أن الإنسان لديه من الصفات ما تؤهله للقيام بواجباته الحياتية واليومية وإن من حكمة الله تعالى أنه جعل البشر يتفاوتون عن بعضهم البعض من حيث القدرات العقلية والنفسية وإن شخصياتهم تختلف من شخص إلى آخر وهو ما يعرف في علم النفس بالفروق الفردية، فهناك الشخصية التابعة وهناك الشخصية القيادية التي لديها من الخبرات ما يجعلها تقود مجموعة من الناس. ولا شك أن القائد الناجح هو الذي يمتلك من الصفات ما تؤهله لكسب ثقة الجماهير التي تحبه كثيرا وأن هناك من القادة ما يتصفون بأن لديهم شخصية كارزماتية.

 

الكاريزما وأهميتها للشخصيات القيادية

وأضاف أبو راس أن الكاريزما تعني الإبداع والتطلع الفكري ويقصد به وضع أفكار جديدة وتطبيقها وتوصيلها إلى الآخرين، والانفتاح على وجهات النظر الجديدة والمتنوعة والتجاوب معها، والتفكير النقدي والتفكير المنظومي – ويقصد به ممارسة التفكير المنطقي السليم في فهم الخيارات المعقدة.

القيادة الملهمة

وأضح أبو راس أن أصل ظاهرة القيادة الملهمة إلى المراحل الأولية للتطور الاجتماعي البشري حيث تأخذ كلمة "كاريزما أو شخصية" موقعها في تاريخ النشأة والتطور البشري. فمنذ بدأ السلوك رمزي الطابع، وجدنا أن الـ"كاريزما" موجودة بالفعل متمثلة في مجهود خفي في كافة الأنظمة الاجتماعية

لكن التوسع في دراسة أصول هذا العلم والتبحر في دراسته النظرية لم يتطور بالشكل الذي نراه اليوم إلا علي يد ماكس فيبر.

 

الإسلام وصفات القائد الملهم

وأكد الدكتور أبو راس أن الأعراف الاجتماعية والثقافية تؤثر إلى حد كبير على القائد الملهم ومدي تماسك شعبيته باتباعهم له والسير على نهجه، وأهم صفات القائد الناجح ربط مفهوم القيادة بالروابط الشرعية والأخلاقية والتي تضمن للقائد سلامة المنهج الذي يسير علي، بما يحقق الأهداف المرجوة