• دولار أمريكي 3.36
  • دينار أردني 4.74
  • يورو 4
  • جنيه مصري 0.21
07:52 م - الإثنين 08 / أغسطس / 2022

القوى والفصائل ترفض ربط ملف الإعمار بـ"الأسرى"

القوى والفصائل ترفض ربط ملف الإعمار بـ

أكدت الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية اليوم الثلاثاء 22/6/2021، رفضها محاولة الاحتلال ربط إعادة إعمار غزة بالأسرى "الإسرائيليين".

وشددت الفصائل خلال اجتماع عقدته الفصائل والقوى في مكتب يحيى السنوار رئيس حركة حماس في قطاع غزة، لبحث الرد على ربط الاحتلال إعادة إعمار غزة بالأسرى الإسرائيليين بأن الملفين منفصلان تماما.

وعقب اللقاء، أصدرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، بياناً حذرت فيه الاحتلال وحلفاءه من المماطلة والتباطؤ في كسر الحصار عن قطاع غزة، ومن عدم الالتزام بإجراءات كسر الحصار التي تمت سابقاً، أو إعاقة عملية إعادة الإعمار.

وحيت حركة حماس، أهلنا الصامدين في القدس المحتلة، وفي أحيائها خاصة حي الشيخ جراح الذين يخوضون اشتباكا يوميا على أرضهم من أجل الثبات، والذين قدموا تضحيات كبيرة كان آخرها إصابة العديد منهم، يوم أمس الإثنين، كما نحيي المرابطين في المسجد الأقصى المبارك، ونؤكد أننا سنبقى ندافع عن القدس مهما كلفنا ذلك من ثمن.

كما وجهت  التحية للشباب الثائر في الضفة الغربية المحتلة خاصة أبطال الإرباك الليلي الذين بدأوا في فرض واقع جديد ضد الاستيطان والمستوطنين، وندعوهم إلى المزيد من نقاط الاشتباك لتشمل جميع الصهيونية في الضفة الغربية.

وأكدت حركة حماس، أن شعبنا العظيم ومقاومتنا الباسلة لن يصمتوا مطلقا، وسير العدو أننا جاهزون لكل الخيارات، وسنقاومه بكل الوسائل الشعبية وغيرها، ولن يفلح العدو في سياسة الابتزاز وليِّ الذراع، ولن نقبل الضغط على شعبنا أو محاولة ربط ملفات مع بعضها البعض، فالأسرى مقابل أسرى، وسيرى العدو بأساً لم يره من قبل، وشعبنا جاهز للتحدي وفرض المزيد من المعادلات.

فيما أكدت لجان المقاومة في فلسطين، أن محاولات الابتزاز وسرقة انتصار معركة "سيف القدس" لن تمر وسندافع عن حقوق شعبنا وسنحمي المقدسات .

وقال مدير المكتب الاعلامي للجان المقاومة في فلسطين محمد البريم" ابومجاهد"، في تصريح صحفي صادر عنه في اعقاب الاجتماع الذي ضم الفصائل الفلسطينية في مكتب رئيس حركة المقاومة الإسلامية "حماس" السيد يحيى السنوار :" أبو مجاهد : ننتظر رد الوسطاء على قائمة مطالب المقاومة وفي مقدمتها وقف العدوان في القدس ورفع الحصار عن قطاع غزة.

وأضاف أبو مجاهد:"لن نقبل خلط الأوراق وتداخل الملفات وقضية الجنود الأسرى ملف وطني بامتياز ملك أسرانا وعوائلهم من أجل انتزاع حريتهم رغم أنف السجان الصهيوني"

وشدد على أن إعمار غزة سيتم وفقا لآلية وطنية ولن نسمح للاحتلال بالتدخل في هذا الشأن .

وتابع أبو مجاهد: "الاحتلال يعرض وقف إطلاق النار للانهيار ومقاومتنا جاهزة للمواجهة على امتداد الوطن ."