• دولار أمريكي 3.36
  • دينار أردني 4.74
  • يورو 4
  • جنيه مصري 0.21
07:41 م - الإثنين 08 / أغسطس / 2022

"الأخبار" تكشف عن تفاصيل الاتصالات الأخيرة بين المقاومة والمخابرات المصرية خلال "مسيرة الأعلام"

كشفت صحيفة "الأخبار" اللبنانية، اليوم الأربعاء، تفاصيل اللحظات الأخيرة لمسيرة الأعلام الإسرائيلية في القدس، بين المقاومة في غزة والمخابرات المصرية.

ونقلت الصحيفة عن مصادر في حركة "حماس"، قولها، "الاتصالات بين الحركة والمصريين كانت على مدار الساعة، وأن الفصائل الفلسطينية أبلغت الجانب المصري أن أيّ ردّ إسرائيلي على إطلاق البالونات سيقابَل بردّ مكافئ من قِبَل المقاومة".

وأضافت المصادر: "أن أدوات الضغط الشعبي لن تتوقّف طالما واصل الاحتلال سياسته المشدّدة تجاه غزة".

وأشارت إلى أن الاتصالات التي قادها الوسيط المصري أفضت إلى تراجع الاحتلال عن استفزازاته التي يمكن أن تؤدي إلى تفجّر الأوضاع، إذ سمح للمستوطنين الذي بلغ عددهم قرابة 3 آلاف (كانوا 20 ألفاً العام الماضي) بالوجود أمام باب العمود فقط، من دون السماح لهم باقتحام المسجد الأقصى من هناك، إضافة إلى تغيير مسار المسيرة لتَعبُر بعيداً عن الحيّ الإسلامي، وهو ما نزع فتيل الأزمة ودفع الفصائل إلى تجنُّب الردّ الناري.

ولفتت إلى أن المقاومة فرضت إرادتها على الاحتلال من خلال المباحثات التي جرت أمس، وذلك بعد رسائل جدية نُقلت إلى الإسرائيليين بنيّتها الردّ على الاستفزاز.

ونوهت إلى أن الفصائل وضعت خطوطاً حمراً لهذه المسيرة تتعلّق بدخول الحيّ الإسلامي واقتحام الأقصى عبر باب العمود، واصفةً ما حدث أمس بأنه انتصار لإرادة المقاومة التي نجحت في فرض معادلة "غزة – القدس".